غير مصنف قصص وعبر

ليديا فايرتشايلد Lydia Fairchild

تقدمت إمرأة تدعى “ليديا فايرتشايلد Lydia Fairchild” في الولايات المتحدة إلى الخدمات الإجتماعية للحصول على معونة العاطلين عن العمل لها ولعائلتها وطلب منها التقدم بفحص DNA لإثبات أنها أم أطفالها الأريعة

الحقيقية فكانت نتيجة الفحص أن الأطفال ليسوا أبنائها مع أنها ولدتهم جميعا وهي أمهم الحقيقية وللتحقق تم إعادة الفحص 4 مرات في مختبرات مختلفة لتخرج كلها بنفس النتيجة وتقدمت المحكمة ضدها في تهمة إحتيال وعملت إدارة الأطفال على سحب أطفالها منها إلى الأبد وبعد عدة جولات بالمحاكم إتضح أنها تعاني من حالة تدعى “كمير Chimerism” ورحمها يملك جينات مختلفة تماما عنها وهي جينات دخلت في تركيب جسدها عندما تداخلت جينات “أختها بويضة ملقحة أخرى” في تركيبها منذ كانت صغيرة أي أنها جينات أختها التي لم تولد والتي تحملها معها في جسدها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *