الحياة الزوجية

كيف أقرب زوجي مني

تبحث كل إمرأة على الطريقة التي تشغل بها ود زوجها دوماً ، ومهما واجهت من مصاعب فإنّها لا تفقد الأمل أبداً وذل بحكم العلاقة الرائعة التي تربطها بزوجها في منزل واحد وأطفال مشتركين بينهم ، كما أن الحب والتفاؤل دوماً ما يكون سبب سعادة الزوجين مع بعضهما البعض
كثيراً ما تعاني بعض السيدات من فقر الخبرة في كيفية التعامل مع زوجها وكسب وده ، والحصول على الحب المطلوب منه ، لذلك نقدم لكي أهم النصائح التي تفيدك في كيفية التقرب من زوجك من أجل الوصول إلى السعادة الزوجية الرائعة مع زوج وأبنائك .. 

أولاً / حافظي على جمالك و الجمال هنا لا يعني الجمال الخارجي فقط ، وإنّما يشتمل الجمال الداخلي والخارجي ، فالجمال الخارجي يختص بالشكل الخارجي كما هو معروف ، فلا ضرر من نزعك لملابسك التي اشتغلتي بها طوال اليوم في المنزل عندما يقترب موعد رجوع زوجك من العمل ، ارتدي أفضل ثيابك ، وقومي بعمل تسريحة بسيطة في شعرك وحاولي أن تعرفي ما ذوق زوجك وأن تقوم بارتداء الملابس التي تعجبه واعملي تمشيطة الشعر التي يفضلها ، وتطيبي بالقليل من العطر الجميل الرائحة ، وقليل من المكياج الهادئ ، ومن ثم قومي باستقباله بابتسامة خفيفة وكلمات لطيفة تبدأ بالسؤال عن حاله وعن يومه ، ولكن دون الخوض في تفاصيل يومه ، أما الجمال الداخلي فهو جمال الروح ، وهذا الجمال يعني أن تكون شخصيتك مرحة دوماً مع زوجك ،و لا تكوني تلك الزوجة النكدية التي تقابل زوجها من أجل المشاكل وأن تشكي له متاعب يومك ، كما تجنبي الحديث بطريقة سيئة عن أهله أمامه لأن ذلك الأمر يزعج الزوج كثيراً . 
ثانياً / طاعة الزوج هي أقصر وأنجح الطرق من أجل الوصول إلى قلب زوجك وكسب وده ، فالرجل لا يحب المرأة المتمردة ، كما أننا بحكم مجتمعنا الشرقي والعادات التي نشأنا عليها فإن الرجل لا يحب تلك المرأة التي لا تطيعه ، كما أنه يحب المرأة المطيعة له في كل أوامره ، ولكن هنا لا نعني أن تطيعيه على الخطأ ولكن حاولي أن تتروي في اختيار الطريقة التي تبيني لزوجك بها أنه على خطأ ، حاولي أن تجعليه يشعر بالشفقة عليكي بدلاً من أن تكوني متمردة في نظره . 
ثالثاً / اهتمي بترتيب حاجياته وأشياؤه و لا تتركيه بصورة عبثية ، لأن الرجال غالباً يحبون الترتيب ويحبون الشعور باهتمام زوجاتهم لهم ، كما أن الزوج يعتبر أن اهتمام زوجته به وبأموره هو بمثابة تعبير منها عن حبها له . 
رابعاً / لا تشغلي تفكيره بمشاكلك البسيطة التي تجعلي منها أمور كبيرة ومعقدة ، كما حاولي أن تتخلصي من ذلك الحزن عندما يكون هو فرحاً ، وتخلصي من ذلك الفرح عندما يكون حزيناً ، أي أنه يجب أن تعيشي لحظات الفرح والحزن مع زوجك وتشاركيه إياها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *