مصطلحات علمية

علامات الجنون وماهو الجنون

 يُقال في اللغة العربية، جُن عقله، أي زال عقله، والجنون اصطلاحاً هو عدم القدرة على التحكم في العقل، أو إدراك الحقائق والوقائع حول الإنسان، كما يصدر عن المُصاب بالجنون جملةً من السلوكيات الغريبة، والخارجة عن طبيعة التصرفات البشرية، وذلك بحكم غياب الوعي لديه، وهناك بعض العلامات التي تدل على بداية إصابة الشخص بالجنون، وفي هذا المقال دعونا نتعرف على هذه العلامات.
علامات بداية الجنون
 الاكتئاب الشديد؛ ويظهر ذلك من خلال عدم رغبة المريض بالتحدث مع الآخرين، والرغبة في الانعزال والبقاء وحيداً.
 حدوث اضطرابات في النوم، كعدم القدرة على النوم بتاتاً، أو النوم لفتراتٍ طويلة.
 التغيّر المُفاجئ في السلوك والطباع؛ حيثُ يتوقف المريض عن ممارسة أي نشاطٍ كان يعتاد القيام به من قبل، كما يرفض الحديث مع أحد بعد أن كان اجتماعياً، ويتواصل بشكلٍ طبيعي مع الناس.
 الشعور بالتوهان والضياع، وعدم القدرة على التركيز.
 عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، فتراه يُهمل تسريح شعره وتنظيفه، أو غسل وجهه والاستحمام، بالإضافة إلى عدم الرغبة في تبديل ملابسه وإن اتسخت.
 الحركة الزائدة؛ فالمريض بالجنون لا يثبت في مكانٍ معين، ويتحرك بصورةٍ عشوائيةٍ دون هدفٍ أو ضرورة.
 انعدام العلاقات الاجتماعية أو ضعفها بصورةٍ كبيرة؛ حيث ينفر المريض من التواصل مع أهله، وأقاربه خارج المنزل، والجيران، ومحيطه الاجتماعي بالكامل، إلى جانب تدهور علاقته مع الشريك أو الزوج.
 التدين المفاجئ أو الكفر الشديد بالدين وبأحوال الناس، فتراه متزمتاً، يسخر بشدة من الناس، ومن الدين الذي يتبعوه، أو على العكس يستنكر أدنى مظهر يعتقد هو من خلاله تخلي الناس عن دينهم من باب تدينه الشديد.
 العدائية تجاه جميع الناس، والتوتر والانفعال لأبسط سبب، ويندرج تحت مفهوم العدائية، ورفض التعامل بوّد مع أحد، والعناد، والفشل المتعمد.
 نقص الوزن بوتيرةٍ سريعة: وذلك بسبب عدم اهتمام الشخص بتناول الطعام، أو الحصول على التغذية الملائمة له.
 سرعة التأثر بالضوء، والصوت، والألوان، والتحسس تجاه أيٍ منها.
 محاولة الشخص إلحاق الأذى بنفسه من خلال جرح يديه، أو أي عضو آخر في الجسم مثلاً. 
 اضطرابات في العين.
 عدم الاكتراث لأي شيء، أو الاستخفاف بكل المواقف والأحداث حوله. 
 التعبير عن رغبته بالموت والانتحار.أسباب محتملة للجنون
 الشعور بالقمع، والظلم الشديد، والقهر الخانق.
 الفزع الفجائي، والتعرض لحوادث نفسية رهيبة.
 الوساوس وأحاديث النفس.
 العشق والهوى.
 التعرض للضرب على الرأس والسقوط عليه.
 تناول الكحول والمواد المخدرة.
 أسباب وراثية.
طرق علاج الجنون
تتوقف طرق وآليات معالجة الجنون على حسب تطور مراحله ودرجاته، ففي بعض المراحل البسيطة للجنون، يُنصح بممارسة الرياضة، والتنقل، والسفر، وسماع الموسيقى، والراحة، والبحث عن مصادر الفرح، وتجنب الانفعال ومصادر القلق والتوتر، أما في مراحله المتطورة يتلقى المريض العلاجات الطبية، والإبر والأدوية، وقد يتعرض لفترة نقاهةٍ طويلةٍ في مستشفى الأمراض العصبية والنفسية، ويفرض الأطباء قيوداً على حركته الطبيعية، وفي بعض الأحيان، يتسبب مرض ما بالإصابة بالجنون، لذا يمكن التخلص من الجنون بمعالجة المرض المُسبب.
هل الاكتئاب يسبب الجنون,صفات الشخص المجنون,بماذا يشعر المجنون,الخوف من الجنون وفقدان العقل,كيف يفكر المجنون,علاج الجنون بالقران,أعراض الجنون المفاجئ,أسباب الإحساس بالجنون,الجنون فنون,علامات المرض النفسي,الجنون الأدواري,جنون العظمة,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *