غير مصنف معلومات طبية

أنواع حصى الكلية و الحمية المناسبة لها

أنواع حصى الكلية و الحمية المناسبة لها

 أنواع حصى الكلية و الحمية المناسبة لها

حصى الكلية Renal lithiasis هي ترسبات بلورية من املاح و معادن مختلفة, تنشأ في الكلية و قد تبقى فيها و غالبا ما تطرح مع البول متبعة الطريق : حويضة كلية.. حالب .. مثانة.. احليل و تسبب حصى الكلية أثناء طرحها آلاما مبرحة يصفها البعض كأسوأ ألم مرّوا به في حياتهم.
تبقى حصيات الكلية بلا أعراض حتى تبدأ بالحركة مسببة موجات من الألم التي تبدأ على أحد جانبي الظهر و تنتشر على طول جانب البطن و اسفلها و قد عدم القدرة على الجلوس بوضع مريح, غثيان و اقياء, دم في البول, التبول المتكرر, و في حال حدثت عدوى بكتيرية ثانوية ترتفع حرارة المريض و يصبح التبول مؤلما و تظهر للبول رائحة كريهة.
حصى الكلية (أو الرمل أو البحصة بالعامية) هي مرض متعدد العوامل و تقع الحمية و نوع الطعام المستهلك في قلب آلية نشوء هذا المرض و لهذا سنركز في مقالتنا هذه على تأثير انواع الحمية المختلفة على أنواع حصى الكلية المختلفة.
كيف تتشكل الحصى؟
لا تتشكل البلورات لدى الاصحاء عادة أو أنها تتشكل بشكل مجهري يُطرح مع البول بدون ألم و عندما تبدأ هذه البلورات بالتشكل بسرعة أكبر و يزداد حجمها قبل أن تُطرح, يُصبح من الصعب على الجهاز البولي أن يطرحها بدون مشاكل و بالتالي تبقى مترسبة و يزداد حجمها أو أنها تخرج مع البول مؤدية الى تخريش المجرى البولي و بالتالي الاصابة بالألم الشديد الذي يميز حصى الكلية.
العوامل المرضية التي تسرع تشكل البللورات في البول هي:
فرط نشاط الغدد نظيرة الدرق, فرط تكلس البول hypercalciuria, نقص السيترات في البول Hypocitraturia, و بعض الاعتلالات الجينية مثل فرط اوكسالات البول Hyperoxalouria, و فرط سيستينات البول hypercystinuria. و لا يمكن تحديد سبب الاصابة بالحصى في غالبية الحالات و يُعزى ذلك الى ترافق مجموعة من العوامل في تشكل الحصى و عدم وجود عامل وحيد مسؤول عن تشكلها و لكل نوع من أنواع الحصى حمية مناسبة لها و كان الهدف من استطلاع الراي الذي نشرناه على صفحتنا معلومات طبية صحية الإظهار عبر تعليقات الزوار أن لكل شخص مصاب بحصى الكلية علاج يناسبه هو فحسب و قد لا يكون هذا العلاج مناسباً لغيره و أن عدداً كبيراً انتهى بهم الأمر في غرفة العمليات لإزالة الحصى و ذلك لأن الحمية وحدها لم تنفع.
أنواع حصى الكلية و الحمية المناسبة لكل منها:
حصيات اوكسالات الكالسيوم احادية النترات الحليمية Calcium oxalate monohydrate papillary calculi:
يناسب المرضى المصابين بهذا النوع من الحصى تناول المنتجات الحاوية على السيترات و الفيتات Citrate and Phytate و توجد السيترات ( و هي الحمض) في بينما توجد الفيتات في الحبوب الكاملة و الشعير و لهذا أفاد بعض الزوار بأن عصير الشعير ساعدهم في التخلص من الحصى و ذلك على الأغلب بسبب اصابتهم بهذا النوع من الحصيات.
يجب تجنب الأطعمة الغنية بالأوكسلات كالصويا, المكسرات, السبانخ, الشوكولاة و الشاي الأخضر** و هنا يجب التنويه أن الأفراد يملكون نسبة تحمل مختلفة لهذه المنتجات الصحية فيما عدا محتواها من الأوكسالات و لهذا لا توجد كمية معينة يمكن لشخص أن يتناولها دون الاصابة بالحصى و لايجاد هذه الكمية على الشخص التجربة مع طبيبه!
حصيات اوكسلات الكالسيوم احادية الهيدرات الغير متصلة Calcium oxalate monohydrate unattached calculi :
تتشكل هذه الحصيات بشكل رئيسي نتيجة وجود حركة بول سيئة في اجواف الكلية ما يسهل عملية ترسب و تشكل الحصى و قد يستفيد المرضى في هذه الحالة من تخفيض استهلاك البروتين الحيواني (اللحم بأنواعه) و زيادة استهلاك عصائر الحمضيات كالليمون و البرتقال, المشروبات الغازية (ضمن الحدود التي لا تضر بالصحة)
حصيات اوكسلات الكالسيوم ثنائية الهيدرات:
تتكون أيضاً بسبب وجود حركة سيئة للبول في أجواف الكلية اضافة الى فرط تكلس البول و نقص في عوامل منع التبلور و يُعد الافراط في استهلاك الصوديوم (ملح الطعام) و البروتين الحيواني أحد أهم العوامل التغذوية التي تساهم في تشكل هذا النوع من الحصى و لهذا يُنصح بالتقليل من تناول اللحوم و البروتينات حيوانية المصدر و الصوديوم.
الحصيات المختلطة Calcium oxalate dihydrate/hydroxyapatite mixed calculi:
و لعل هذا النوع يجمع بين أسباب تشكل الحصى لكافةالأنواع التي سبق ذكرها في الأعلى و لهذا قد يستفيد المصاب من النصائح الغذائية المتعلقة بكافة الحالات الثلاث المناقشة في الأعلى و يُنصح المريض باستشارة طبيب غدد صم لمعرفة ما اذا كان مصاباً بفرط نشاط الغدد نظيرة الدرق.
حصيات هيدروكسي أباتيت Hydroxyapatite calculi و حصيات بروشيت Brushite:
تتشكل هذه الحصيات لدى من يكون PH البول لديهم أعلى من 6 عادة و على من يعانون من هذا النوع من الحصى تقليل استهلاكهم للحمية النباتية, تقليل استهلاك عصائر الحمضيات, تجنب المياه الغازية و تجنب الحلويات التي تم استعمال الحمضيات بها.
حصيات حمض البول Uric acid calculi:
أهم عامل يساهم في تشكل هذه الحصيات هو بول ذو PH أقل من 5.5 و يمكن التخلص من هذا النوع من الحصيات عبر الحمية فقط اذ أنها يمكن ن تتحلل و تطرح مع البول. و يُنصح الأشخاص المصابين بحصى حمض البول بأن يكثروا من استهلاك السوائل في اليوم ليصل ناتج البول اليومي الى 2 لتر فما فوق كما و تُساعد قلونة البول عبر استهلاك الحمضيات و المشروبات الحاوية على بيكربونات باعتدال و اتباع حمية نباتية في تسريع انحلال هذه الحصيات و بالتالي طرحها.
حصيات اوكسلات كالسيوم و حمض بول مختلطة Calcium oxalate/uric acid mixed calculi:
و ينصح هنا بتناول الأطعمة الغنية بالسيترات و تعتر أساس العلاج الطبيعي و تكون ناجحة غالباً شريطة أن نراقب مستوى PH البول لتجنب الاصابة بحصيات hydroxuapatite المشروحة في الأعلى.
حصيات السيستين Cystine calculi:
و تحدث الاصابة بهذا النوع من الحصيات نتيجة اعتلال جيني يزيد من طرح الكلية للسيستينات و يكمن علاج هذه الحالة في زيادة كمية السوائل المستهلكة في اليوم ( 4 لتر ماء في اليوم على دفعات) و قلونة البول عبر سيترات البوتاسيوم و لا توجد اثباتات علمية على أن قطع البروتين النباتي و الحيواني و الذي يُعد مصدراً للسيستين, يساعد في التخلص من هذه الحصيات.
هل أستطيع تحديد نوع الحصى لدي بنفسي؟
لا يمكن تحديد نوع الحصى بدون اجراء فحوص شعاعية و مخبرية للتأكد من نوع الحصى و لهذا زيارة الطبيب لا غنى عنها.
هل يمكن أن تذوب الحصيات كبيرة الحجم بالحمية أيضاً؟
من الصعب أن تنحل الحصيات كبيرة الحجم حتى مع الحمية المناسبة و الأفضل استشارة الطبيب حول الطرق العلاجية المتوفرة كالتفتيت دون تدخل جراحي أو الاستئصال جراحياً أو عبر التنظير.
الخلاصة:
تتنوع الأسباب و العوامل التي تؤدي الى الإصابة بحصى الكلية, و لسوء الحظ ان حصلت لديك الحصى مرة في حياتك فأنت مؤهب للإصابة بها مجدداً مالم تعتن بنفسك بشكل جيد و تلتزم بالحمية الملائمة لنوع الحصى لديك و لكل نوع علاجه الخاص به و لهذا نجد بأن العلاج الطبيعي ينجح لدى البعض و لكنه يفشل لدى غيرهم و بشكل عام تنفع النصائح التالية لغالبية أنواع حصى الكلية:
اشرب كفايتك من الماء ( 2 لتر ماء كحد أدنى في اليوم على دفعات).
تجنب الحمية النباتية تماماً.
لا تُفرط في استهلاك اللحوم مهما كان مصدرها.
لا تُفرط في استهلاك ملح الطعام.
لا تُفرط في استهلاك فيتامين د أو فيتامين سي عبر المتممات الغذائية.
تجنب الأدوية التي تؤذي الكلية
لا تنس النصائح التي نصحها طبيبك الفاحص لك.
عصير الشعير, و البقدونس و الماء (اقرأ: فوائد البقدونس و طرق استعماله) مع الليمون صباحاً هي من اشيع الطرق البديلة المستعملة في علاج غالبية أنواع حصى الكلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *