غرائب غير مصنف

شاب كانت أخته فى الحمام وأرد أن يفعل مقلب ومزاح مع أخته وبعد أن خرجت من الحمام ووجدت المقلب فماتت من الصدمة

لاشك ان المزاح احيانا قد يحدث الكوارث خاصة وان كان صاحب هذا المزاح لايدرك مامدى مزاحه والى اى مد قد يصل لمن يقوم بعمل هذه المزحة معه خاصة وان كانت الك المزحة غير متوقعة فدائما يكون رد الفعل اقوى من المتوقع فى كثير من الاحيان وتلك القصة التى نسردها من خلال هذا الموضوع توضح كيف
 قد انقلب المزاح الى كارثة لا يتحملها احد بسبب عدم ادرك صاحب تلك المزحة الى تأثير قد يسير استخفافه وعمله فى مقلب وصله به الامر الى ان ماتت اخته الوحيدة بسبب استهزاءه بخطور ما يقوم به من افعال تحت مسمى المزاح الذى ينقلب
 بكارثة ليس كل وقت سامحاً للمزاح

وليس كل الاشخاص يتقبلون تلك المقالب والمزاحات التى قد تنقلب بسوء ويكون وقتها الامر خارج الادراك وايضا وقتها لم ينفع صاتحب المقلب الندم فقد وقع الامر ولم يعد ينفعه هذا الندم فقد اوصله الامر والتعنت فى عمل المقلب فى حدوث كارثة محققة لم يستطيع ان يفعل شىء الا انه وقف ليشاهد ما قد جناه مقلبه وقد نهانا الرسول صلى الله عليه وسلم عن الترويع ونهى الاسلام عن ترويع الامنين وحرمته فالله ورسوله اعلم بقدرات النفس البشرية وهم مدركون بما واقع الصدمة على الانسان الى درجة سصل به الانفعال من شدة التريوع الذى قد يكون سببا فى حوث كوارث ولو بحث احدكما على موقع الفيديوهات الشهير اليوتيوب سيجد هناك العشرات من المواقف التى يملئها الهزار والسخرية بقصد الفكهاية لكن للاسف تنقلب تلك المواقف الى كوارث وقد لاقيت تلك الفيديوهات نسب من المشاهدة العالية التى تخطت الملايين وعلى الرغم من هذا تجد فى الى يومنا هذا هناك العديد من المواقف التى يكون القصد بها هو السخرية والضحك لكن تنقلب تلك المواقف الى فاجعة يصعب وقتها تقدير ما هو شدتها وقصتنا هذه قد تم تدوالها بشكل كبير ولاقت صدى واسع عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة التى شاهدها اصحابها نظرا للعبرة التى يت استفادتها من تلك القصة وكيف يشهد الهزاء وينقلب الى الجد ويصبح خارج التقدير ويطيح الضحك الى ما لايمكن ان يتم اصلاحه كتلك القصة الغريبة لشاب
فقد كان هناك شاب يدرس بأحدى الجامعات وقد طلب منه ومن زملائه بالفرقة الجامعية تشريح أرنب وقد قام بإخبار اسرته أنه سيقوم بتشريحه ووعدهم أن يجعلهم يشاهدوه بعد ذلك لكنه وجد ان شقيته الوحيدة التى وكانت تحمل ابنها الرضيع ليس لديها رغبة فى مشاهدة ذلك الامر وقد أعتاد فى حياته على فعل المزاح والمقالب وخاصة مع شقيقته الوحيدة فقد قام بتشريح الارنب كما طلب منه واحضره للبيت واتجه الى غرفة اخته التي كانت في فترة النفاس تجلس عندهم.. ودخل الغرفه وبيده الارنب ليعاند اخته.. لكنه لم يجدها وسمع صوتها وهي تستحم في الحمام.. فوجد الطفل فى سريره الصغير وقام بحمله لكى يقبله ويقوم باللعب معه لكنه قد خطرت بباله فكرة شيطانية فقد قام بأخذ الارنب الذى شرحه وقام بوضعه في السرير بدل من الرضيع ليتلاعب معها كعاداته دائماً حتى يرى يرد فعل اخته عندما تجد الارنب في غرفتها فاخذ الطفل وخرج به من الغرفة وماهي الا لحظات قلية لتخرج الاخت من الحمام فتلقي نظره على ابنها لتجد ذلك الارنب فظنت ان الذي في السرير وقد خرجت احشاؤه هو رضيعها ومن شدة خوفها وحسرتها على أبنها اصيبت مباشرة بانهيار رهيب ثم سكته قلبيه مفاجئة ثم مـــــــــــــاتت وسبب الوفاة ….
 مزحه لا بارك الله فيها من مزحة الله يكفينا من بعض المزح اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *