فيتامينات وهرمونات

هل يؤثر نقص فيتامين د على الدورة الشهرية

فيتامين د
يعتبرُ فيتامين د من الفيتامينات المهمّة والضروريّة لجسمِ الإنسان، ويُعرف بفيتامين أشعة الشمس؛ لأنّ الشمسَ أحدُ مصادرِه الأساسية، حيث يمكنُ للجسم تصنيعُه عند التعرّض لأشعّة الشمس بشكلٍ كافٍ، وقد يصابُ البعض بنقصٍ منه في حالِ عدم التعرّض الكافي للشمس، لهذا تُضاف نسبةٌ منه إلى الكثير من الأغذية المصنّعة، بالإضافة إلى الأغذية الطبيعيّة التي يوجد فيها، وبالرغمِ من إطلاق وصفِ الفيتامين عليه إلا أنّه ليس فيتاميناً؛ فهو مجموعةٌ من المركّبات العضويّة، ولكن أطلقَ عليه فيتاميناً من الناحية العلميّة فقط.

الوظيفة الأساسيّة لفيتامين د هي ضبطُ نسبة الكالسيوم والفسفور في الدم؛ حيثُ يزيدُ من معدّل امتصاص الأمعاء للكالسيوم والفسفور، وبهذا يزيدُ من قوّة العظام وكثافتها، ويسبّبُ نقصُه في جسم الإنسان الكثيرَ من المضار الصحيّة، مثل: مرض الكساح، وتليّن العظام، والروماتيزم، وآلامٌ في عظام الحوض والأقدام، والضعف في عضلات اليديْن والقدمين وغيرها الكثير. سنذكرُ في هذا المقال تأثيرَ نقصِه على الدورة الشهريّة عند النساء.
تأثير نقص فيتامين د على الدورة الشهرية
تتراوحُ نسبةُ النساء الّلواتي يصبْنَ بآلام كبيرة عند الدورة الشهريّة بين 45 و95%، والسببُ في ذلك هو التقلّصات التي تحصلُ في داخل الرحم، وتأخذُ النساء المسكّنات على اختلافِ أنواعها لتخفيف آلامها، ولكن ما لا تعرفُه النساء هو أنّ هناك سبباً آخرَ لهذه الآلام التي تكون عند البعض سبباً للبقاء في السرير دون حِراك، وهذا السبب هو نقصٌ في مستوى فيتامين د في الجسم.

بعدَ إجراءِ عدّة دراساتٍ وأبحاثٍ تبيّنُ أنّ انخفاض مستوى فيتامين د في جسم الأنثى بشكلٍ خاصٍ يسبّبُ ارتفاعاً في مستوى هرمون جارات الغدة الدرقيّة، وبالتالي انخفاضٌ في نسبة الكالسيوم الممتصّ ونقص كثافة العظام، وكلّ هذا يزيدُ من آلامِ الدورة الشهريّة بشكلٍ كبيرٍ.

تعود أسباب انخفاضُ مستوى فيتامين د عن الإناث إلى عدمَ التعرّض لأشعّة الشمس بشكلٍ كافٍ، وأيضاً استخدام الفتيات  للمنتجات الواقية من الشمس؛ والتي تعملُ على عدمِ وصول أشعّة الشمس إلى البشرة.

من الأسبابِ الأخرى التي تزيدُ الآلام هو عدمُ تناول الحصّة اليوميّة الموصى بها من منتجاتِ الحليب والألبان، وهذا يسبّبُ نقصاً في مستوى الكالسيوم في الجسم، وهشاشةً في العظام، وزيادةً في الألم، خصوصاً في القدمين، وبالتالي يوصي الخبراءُ والأطبّاء بتناولِ ثلاثِ حصصٍ من منتجاتِ الألبان يوميّاً، لزيادةِ كثافة العظام ونسبة الكالسيوم فيها.

مصادر فيتامين د
تجدرُ الإشارةُ إلى أنّ ارتفاعَ مستوى فيتامين د في الجسم يقلّلُ الآلام المصاحبة للطمثِ عندَ النساء، وفيما يلي بعضُ المصادر التي يمكن أخذُ فيتامين د منها:
 الأسماكُ باختلاف أنواعها، ولكن بشكلٍ مركّزٍ في التونا، والسّلمون، وزيت كبد الحوت.
 كبد البقر، بكميّاتٍ معتدلة.
صفار البيض.
منتجات الحليب.
 بعضُ المكملات الغذائيّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *