مصطلحات اسلامية

متى تقوم الساعة

نهاية الزمان (وتسمى أيضا أوقات النهاية ، نهاية الوقت ، نهاية الأيام ، الأيام الأخيرة و الأيام الأخيرة أو نهاية الزمان أو آخر الزمان) هو الفترة الزمنية الموضحة في الإيمان بالآخرة من الديانات العالمية المهيمنة وكلا من الديانات الإبراهيمية وغير الإبراهيمية.

لا تقومُ الساعةُ، حتى يَخرُجَ رجلٌ من قَحطانَ، يَسوقُ الناسَ بعَصاه

لا تقومُ الساعةُ حتى يُقْبَضَ العِلْمُ ، وتَكْثُرُ الزلازلُ ، ويَتقاربُ الزمانُ ، وتظهرُ الفِتَنُ ، ويكثُرُ الهَرَجُ ، وهو القَتْلُ القَتْلُ ، حتى يكثُرَ فيكم المالُ فيَفيضُ .

لا تقومُ الساعةُ حتى يَكْثُرَ فيكمُ المالُ ، فيفيضَ ، حتى يُهِمَّ رَبَّ المالِ من يَقْبَلُ صدقتَهُ ، وحتى يعرِضَهُ ، فيقولَ الذي يعرضُهُ عليهِ : لا أَرَبَ لي .

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى ينزلَ فيكم ابنُ مريمَ حَكمًا مُقسطًا فيَكسرَ الصَّليبَ ويقتلَ الخنزيرَ ويضعَ الجزيةَ ويفيضَ المالُ حتَّى لا يقبلَهُ أحدٌ

لا تَقومُ السَّاعةُ حتَّى تُقاتِلوا اليَهودَ، حتَّى يقولَ الحَجَرُ وراءَه اليَهوديُّ: يا مُسلِمُ، هذا يَهوديٌّ ورائي، فاقْتُلْه.

لا تقومُ الساعةُ حتى يُبْعَثَ دجالونَ كذابونَ ، قريبًا من ثلاثينَ ، كلُّهم يزعُمُ أنه رسولُ اللهِ

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى تطلُعَ الشَّمسُ من مغربِها ، فإذا طلعت فرآها النَّاسُ آمنوا أجمعون ، فذلك حين : لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آَمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا .

لا تقومُ الساعةُ حتى تضطربَ ألَيَاتُ نساءِ دَوْسٍ على ذي الخَلَصَةِ

لا تقومُ الساعةُ حتى يمرَّ الرجلُ بقبرِ الرجلِ فيقول : يا ليْتَنِي مكانَه

لا تقومُ الساعةُ حتى تخرجَ نارٌ من أرضِ الحجازِ ، تضيءُ أعناقَ الإبلِ ببُصْرَى

لا تقومُ الساعةُ حتى تأخذَ أُمَّتي بأخذِ القرونِ قبلها ، شبرًا بشبرٍ وذراعًا بذراعٍ . فقيل : يا رسولَ اللهِ ، كفارسَ والرومِ ؟ فقال : ومن الناسِ إلا أولئِك

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى يَكثرَ الهرْجُ ” قالوا : وما الهرْجُ يا رسولَ اللَّهِ ! قالَ ” القَتلُ . القَتلُ

لا تقومُ الساعةُ إلا على شرارِ الناسِ

لا تقومُ الساعةُ حتَّى ينزلَ الرومُ بالأعماقِ ، أوْ بدابقٍ . فيخرجُ إليهمْ جيشٌ مِنَ المدينةِ . مِنْ خيارِ أهلِ الأرضِ يومئذٍ ….الحديث

لا تقومُ الساعةُ حتى يغزوَها (مدينة جنب البحر) سبعونَ ألفًا من بني إسحاقَ فإذا جاؤوها نزلوا فلم يقاتلوا بسلاحٍ….الحديث

لا تقومُ الساعةُ حتى يحسرَ الفراتُ عَنْ جبلٍ مِنْ ذهبٍ . يقتتلُ الناسُ عليهِ…الحديث

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى لا يقالَ في الأرضِ: اللَّهُ، اللَّهُ

لا تقومُ الساعةُ حتى تُكلِّمَ السباعُ الإنسَ ، وحتى يُكلِّمَ الرجلُ عَذَبَةَ سوطِهِ ، وشِراكَ نعلِهِ ، وتُخبرُهُ فَخِذُهُ بما أحدثَ أهلُه بعدَه

لا تقومُ الساعَةُ حتى تقْتُلُوا إمامَكم وتجْتَلِدُوا بأسيافِكم ويرِثَ دنياكم شرارُكم

لا تقومُ الساعةَ حتى تلحق قبائلٌ من أمّتي بالمشركينَ ، وحتى يُعْبَدَوا الأوثانُ…الحديث

لا تقومُ الساعةُ حتى يكونَ أسْعَدُ الناسِ بالدُنيا ، لَكِعٌ ابن لَكِعٍ

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى يتسافدَ النَّاسُ في الطُّرقِ تسافُدَ الحميرِ

لا تقومُ الساعةُ حتى يَتَباهى الناسُ في المساجدِ

لا تقومُ الساعةُ حتى لا يحجَّ البيتَ

لاَ تقومُ السَّاعةُ حتَّى تَكونَ عشرُ آياتٍ طلوعُ الشَّمسِ من مغربِها والدَّجَّالُ والدُّخانُ والدَّابَّةُ ويأجوجُ ومأجوجُ وخروجُ عيسى ابنِ مريمَ عليْهِ السَّلامُ وثلاثُ خسوفٍ خسفٌ بالمشرقِ وخسفٌ بالمغربِ وخسفٌ بجزيرةِ العربِ ونارٌ تخرجُ من قعرِ عدنِ أبيَنَ تسوقُ النَّاسَ إلى المحشرِ تبيتُ معَهم إذا باتوا وتقيلُ معَهم إذا قالوا

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى يتقارَبَ الزَّمانُ ، فتَكونُ السَّنةُ كالشَّهرِ، والشَّهرُ كالجُمُعةِ ، وتَكونُ الجمعةُ كاليَومِ، ويَكونُ اليومُ كالسَّاعةِ ، وتَكونُ السَّاعةُ كالضَّرمةِ بالنَّارِ

لا تقومُ الساعةُ حتى تُملأَ الأرضُ ظلمًا وعُدوانًا ، ثم يخرج رجلٌ من عِترتي ، أو من أهلِ بيتي يملأُها قِسطًا وعدلًا ، كما مُلِئتْ ظُلمًا وعُدوانًا

لا تَقُومُ السَّاعَةُ حتى يَظْهَرَ الفُحْشُ والبُخْلُ ، ويُخَوَّنَ الأَمِينُ ، ويُؤْتَمَنَ الخَائِنُ ، ويَهْلِكَ الوُعُولُ ، وتَظْهَرَ التَّحُوتُ . قالوا : يا رسولَ اللهِ ! وما الوُعُولُ وما التَّحُوتُ ؟ قال : الوُعُولُ : وجُوهُ الناسِ وأَشْرَافُهُمْ ، والتَّحُوتُ : الذينَ كَانُوا تَحْتَ أَقْدَامِ الناسِ لا يُعْلَمُ بِهمْ

لا تقومُ الساعةُ حتى يتطاولَ الناسُ في البُنيانِ

لا تقومُ الساعةُ حتى يبنيَ الناسُ بيوتًا يُشبِّهونها بالمراحلِ

لا تقومُ الساعةُ حتى تُبعَثَ ريحٌ حمراءُ من قِبَلِ اليمنِ…الحديث

لا تقومُ الساعةُ حتى تقتلَ فئتانِ عظيمتانِ ، دعواهما واحدةٌ

لا تقومُ الساعةُ حتى تقاتلوا خُوزًا، وكَرْمَانَ من الأعاجمِ ، حُمرَ الوجوهِ ، فُطْسَ الأنوفِ ، صغارَ الأعينِ ..الحديث

لا تقومُ السَّاعةُ حتَّى يُمطَرَ النَّاسُ مطرًا لا تُكِنُّ منهُ بيوتُ المدَرِ ، ولا تُكِنُّ منهُ إلَّا بُيوتُ الشَّعَرِ .

{إِنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ أَكَادُ أُخْفِيهَا لِتُجْزَىٰ كُلُّ نَفْسٍ بِمَا تَسْعَىٰ (15) فَلَا يَصُدَّنَّكَ عَنْهَا مَن لَّا يُؤْمِنُ بِهَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَتَرْدَىٰ }

(فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *