معاني اسماء

ما معنى اسم لينا

اسم لينا (بالإنجليزية: Lina)‏ هو اسم علم شخصي مؤنث مشتق من اسم لين ، له أصل عربي معناه الفاتنة الجميلة، وأصل أجنبي يعتبر مختصراً لاسم ماجدلين الذي يعود أصله إلى مدينة مجدل في فلسطين وكذلك مختصر لاسم كارولينا، يعتبر الاسم من أكثر الأسماء المنتشرة في العالم سواء في العالم العربي وكذلك في في الدول الغربية من أوروبا والولايات المتحدة وكذلك روسيا.

وهناك أكثر من تفسير لاسم لينا ما بين اللغة العربية و اللغة الانجليزية , وأيضا هناك أكثر من تفسير باللغة العربية نفسها .

فقد ذكر اسم لينا في القرآن الكريم في سورة الحشر , قال تعالى : “مَا قَطَعْتُمْ مِنْ لِينَةٍ أَوْ تَرَكْتُمُوهَا قَائِمَةً عَلَى أُصُولِهَا فَبِإِذْنِ اللَّهِ“. صدق الله العظيم ,

و جاء في تفسير ابن كثير أن اللينة هي نوع من التمر و هو نوع جيد. وقال أبو عبيدة هو ما خالف العجوة من التمر وقال ابن جرير هو جميع النخل , هذا ما جاء في تفسير القرآن ، أما عند العرب أنفسهم فلها تفسيرات أخرى فقد قيل أنها الشجرة الصغير أو الغصن من الشجرة , و قيل أيضاً أنها من اللين والرفق أو اللين و الضعف و الإسترخاء ,و البعض قال أنها وسادة صغيرة يتوسد بها .

و قد قيل أنها مشتقة من اسم لين و الذي يعني ضد الخشونة وهو أيضاً مشتق من اسم أجنبي يعني الشلال .

أما في غير اللغة العربية فقد قيل أنه اسم لاتيني و يعني الفاتنة المغرية , وهو اختصار إما لكارولينا أو لمادلين , و مادلين اسم محول عن مجدولين و الذي أصله مجدل بفلسطين , أما في الروسية فإنها تعني النور أو ضوء الشمس .

الحكم الشرعي لاسم لينا,

أما في الأحكام الشرعية فيحلل تسمية الإناث باسم لينا كونه اسم ذكر لفظه في القرأن الكريم و له دلالة ليست قبيحة و لا محرمة وإنما يفضل عدم التسمية به نظراً لدلالاته الأخرى التي تظهر في معاني اللغات الأخرى و التي فيها قباحة في الخلق وذلك اتقاء للشبهات و قد قال

رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم: “إن الحلال بيِّنٌ وإن الحرام بيِّنٌ , وبينهما أمور مشتبهاتٌ لا يعلمهن كثير من الناس , فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعِرضه , ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام , كالراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يرتع فيه , ألا وإن لكل ملك حمىً , ألا وإن حمى الله محارمُه , ألا وإن في الجسد مضغةً إذا صلَحت صلَح الجسد كله , وإذا فسَدت فسَد الجسد كله ألا وهي القلب” صدق رسول الله , و لذلك يفضل تجنب تسميته و العلم عند الله . و قد قيل أكثر من قصيدة باسم لينا مثل قصيدة ( لينا تتحدى المرايا )

فيقول الشاعر فيها,

لينا واثقة الخطى تتحدى المرايا لينا بجمالها القتّال تتخطى الصبايا لينا بأدبها وبحسبها أميرة في سرايا لينا بشعرها الكستنائي تحكي الحكايا,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *