منوعات عن الحيوان

كيف ينام السمك

ان السمكة هي أي عضو من تلك المجموعة من الكائنات الحية الشبه شُعْبَوِيّة التي تضم جميع الحيوانات المائية القحفية ذات الخياشيم والتي تفتقر لأطراف ذات أصابع. ويندرج تحت هذا التعريف أسماك الجريث، والأنقليس، والأسماك الغضروفية والعظمية الحالية، فضلا عن مختلف المجموعات السمكية المنقرضة ذات الصلة. معظم الأسماك هي كائنات خارجية الحرارة (“ذات دم بارد”)، مما يسمح لحرارة أجسامها بالاختلاف مع تغير درجات الحرارة المحيطة،

كيف ينام السمك,

من يعكف على مراقبة السمك سيلاحظ أنه دائم النشاط ولا يتوقف عن السباحة وسيعتقد جازماً أن السمك لا ينام مطلقاً، ولكن في نهاية المطاف سيلحظ أنه توجد فترات استراحة محددة يراوح فيها السمك نفس المكان وكأنه في حالة غفوة والعيون مفتوحة، والحقيقة أن السمك بالفعل ينام عدة فترات خلال الليل والنهار والعيون مفتوحة لأنها لا تملك جفون باستثناء أسماك القرش، ولكن الكيفية التي تنام فيها الأسماك مختلفة عن الكيفية التي عند الإنسان باستخدام الفراش والوسادة، فطريقة النوم عند الأسماك تبدو إلى حد كبير وكأنها فترة استراحة لا تتعدى فترة الحلم عند الإنسان، بالإضافة إلى أن الأسماك تبقى في حالة حركة دائمة حتى وهي نائمة للحفاظ على مجرى سائر من المياه يمر من الخياشيم وبالتالي التزود بالأوكسجين، وهناك بعض من أنواع الأسماك تشبه في طريقة نومها كيفية نوم البشر كالأسماك التي تعيش بالقرب من الشُعَب المرجانية حيث تختبئ في الصدوع والتشققات الصخرية لتنام بعد يوم حافل بالنشاط والحركة الدائمة، ومن غرائب الأسماك أنه يوجد نوع منها يفرز مادة هلامية ليستخدمها كوسادة للنوم عليها.

ما هي ألوان الأسماك,

قد تختلف ألوان الأسماك ما بين الرمادي الفاتح، والأحمر الزاهر، والبني الذي تشبه خضرة، إلى الألوان القاتمة التي اختصت بها أسماك القاع، وتمتاز الأسماك العظمية عادة بجمال ألوانها وتعددها، بينما تتجانس الألوان في الأسماك الغضروفية.

تكتسب الأسماك ألوانها من أصباغ راسبة أو معلقة في خلايا خاصة ذات أضلاع أو فروع؛ وتحتوي الخلايا المضلعة على الصبغ الأصفر، بينما تحتوي المتفرعة على الصبغ البرتقالي والأحمر والبني والأسود. وهناك خلايا أخرى متفرعة، تتكدس فيها بلورات عاكسة للضوء من مادة تسمى ” الجوانين”، وهي من إنتاج المواد الزلالية المهضومة، ويحملها الدم إلى هذه الخلايا التي تكثر على بطن السمكة ويعزي إليها اللون الأبيض والفضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *