الحمل والولادة

كشف الحمل في المنزل بطرق بسيطة

ان الحمل هو عملية حمل أنثى يدوم الحمل عند البشر نحو 9 أشهر بين وقت آخر دورة طمث والولادة (38 أسبوعا بعد الإخصاب).

عندما تنغرس البويضة الملقحة في الرحم يتكون هرمون يساعد على نمو الجنين وانغراسه، ويخرج هذا الهرمون من الجسم عن طريق البول ويمكن اكتشافه إذا وجد في البول بتركيز كاف بواسطة المواد الكيماوية المستخدمة في اختبارات الحمل.

هذا وتعتمد صحة اختبار الحمل الذي يجرى على البول على نوع الاختبار المستخدم وتركيز الهرمونات في البول. فبعض الاختبارات التي تجريها السيدات بأنفسهن في المنزل اقل حساسية من تلك التي تجرى بالمستشفيات. أما تركيز الهرمون في البول فيعتمد على مرحلة الحمل التي يجرى فيها الاختبار. فالسبب الشائع لفشل بعض اختبارات الحمل المنزلية هو إجراؤه في مرحلة مبكرة جدا من الحمل بحيث لا يحتوي البول على كمية كافية من الهرمون.

وفيما يلي اليكم بعض الطرف المنزلية لشف الحمل,

الملح لكشف الحمل,

يساعد ملح الطعا في الكشف عن وجود حمل، عن طريق إجراء اختبار بسيط يعتمد على جمع عينة من البول الصباحي في كوب شفاف نظيف، ثم إضافة ملعقتين من ملح الطعام له وترك المزيج لعدة دقائق، إذا تغير شكل البول بمعنى وجود بعد التكتلات به أو تغير لونه وأصبح مائل للأبيض فيعني ذلك وجود حمل.

الخل الأبيض لكشف الحمل,

يعتمد ذلك الاختبار على وضع قطرات من الخل الأبيض على عينة من البول ثم الانتظار لبضع دقائق، فإذا تغير اللون قد يؤشر ذلك على وجود حمل، وتكون النتائج سلبية عندما لا يتغير اللون، وقد تحتاج نتيجة الاختبار للانتظار للتأكد من النتيجة.

الكلور لكشف الحمل,

يعتمد ذلك على جمع عينتين الأولى من البول والأخرى من الكلور، ثم يتم دمجهم، وتكون النتيجة إيجابية أي يوجد حمل إذا حدث تفاعل وفوران في البول بمجرد سكب الكلور عليه، ولكن إذا لم يحدث أي تفاعل فقد يعني ذلك عدم حدوث حمل، ويشترط أن يتم تنفيذ ذلك الاختبار من خلال عينة البول الأولى في اليوم.

السكر لكشف الحمل,

يمكن الاستعانة بالسكر لاجراء اختبار حمل سريع، وذلك من خلال مزج ملعقتين من السكر في عينة من البول الصباحي، فعندما يتكتل السكر وتتماسك حبيباته فقد يعني ذلك وجود حمل أما إذا لم تحدث أي تأثيرات فقد يدل ذلك على أن النتيجة سلبية.

بيكربونات الصوديوم لكشف الحمل,

يعتبر بيكربونات الصوديوم وسيلة منزلية أخرى تساعد في الكشف عن وجود حمل، فعندما تدمج بيكربونات الصوديوم مع عينة من البول الصباحية فيحدث فوران بسيط في ذلك المزج، قد يكون ذلك مؤشر على حدوث الحمل، وإذا لم يحدث يعني ذلك أن النتيجة سلبية، وجميع تلك الاختبارات قد لا تكون دقيقة ولا يمكن الاعتماد عليها كليًا ولكن يجب مراجعة الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *