فديو

فتاة تصدم الأطباء وتبكي كريستال بدلا من الدموع

تسببت فتاة عشرينية في حالة من الصدمة إلى عدد من الأطباء بعد معاناتها من مرض غريب لم يصادفهم من قبل، إذ تبكي بلورات حادة بشكل يومي.

وتفاجأ الأطباء بعد رؤية ساتنيك كازاريان صاحبة الـ22 عامًا، من قرية سباندريان في أرمينيا، وهي تبكي بلورات حادة كل يوم، ما تسبب في تحويل حياتها إلى «جحيم».

وقالت الفتاة وفقًا لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية: «كنت في زيارة لطبيب الأسنان، وبدا أن الغبار يصل إلى عيني، وبعد معاناتي من الألم، ذهبت إلى طبيب العيون، وتم إخراج بعض البلورات من عيني، وتحول كل يوم لي إلى جحيم».

وأكدت أنه في بداية الأمر كانت الأدوية مفيدة وتُجدي نفعًا، ولكن مع مرور الوقت أصبحت الدموع الكريستالية تأتي بشكل متكرر»، لافتة إلى أن حالتها تسببت في صمة الأطباء، الذين لم يصادفوا مثل هذا المرض ولا يعرفون كيفية علاجه ولم يتم تشخيصه حتى الآن.

ومن جانبها، أكدت نائبة وزير الصحة الأرميني أوغانس أروتيونيان، أن حالة الفتاة قيد الدراسة، وتم إرسال البلورات إلى متخصصين لتحليها، قائلة «نعتزم عقد اجتماع آخر مع ساتنيك؛ بهدف جمع مزيد من المعلومات».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *