حوادث وقضايا

شابة سورية تنتقم من رجل متزوج وعدها بالزواج ولم يفي بوعده

أقدمت سيدة في منطقة معربا بريف دمشق على خطف طفل من أمام منزله انتقاماً من والده الذي وعدها بالزواج ولم ينفذ وعده .

ونشرت صفحة ” الشرطة ” التابعة لوزارة الداخلية تفاصيل الحادثة مبينة أن المدعوة ( خ – ح ) تقدمت بشكوى قبل يومين لمديرية منطقة التل في ريف دمشق ، بعد إقدام مجهولين على خطف ابنها عبد الرحمن من أمام منزلها في معربا .

وباشرت الجهات المختصة بالبحث عن الطفل عبد الرحمن البالغ من العمر سنتين ونصف وتم الاشتباه برجل وامرأة هم أم ( ن – ع ) وولدها ( ع – ب ) وتم القبض عليهما.

واعترف المتهمان خلال التحقيق معهما ومواجهتهما بالأدلة بأنهما قاما بالتخطيط للعملية وخطفا الطفل وأخذاه إلى منطقة برزة في دمشق .

كما اعترفت المدعوة ( ن – ع ) أن سبب خطفها للطفل هو الانتقام من والده الذي وعدها بالزواج ولم ينفذ وعده .

وتمكنت دورية الشرطة التي أرسلتها مديرية التل من إحضار الطفل وتسليمه لذويه وتنظيم الضبط اللازم بحق الخاطفين وإحالتهما إلى القضاء المختص .

وشهدت سوريا خلال سنوات الأزمة حالات خطف وسرقة من قبل عدد من العصابات إلا أنها ازدادت مؤخراً بشكل لافت، حتى أنها أصبحت وسيلة للخديعة والحصول على المال كما حدث في 24 نيسان الماضي ، حيث راسل شاب في منطقة الكسوة بريف دمشق والده على واتساب ، وادعى بمساعدة من أصدقائه الذين مثلوا دور الخاطفين، أنه مختطف وطلب من والده 5 ملايين ليرة سورية فدية لإطلاق سراحه.

المصدر: مراسلون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *