افراح واعياد

سبب تسمية عيد الحب بهذا الاسم

لقد سمي يوم عيد الحب بهاذا الاسم سمي الفالانتاين او عيد الحب نسبة الى مسيحيين اسمهما فالانتاين ، وقد ارتبط هذا اليوم بالحب والرومانسية منذ العصور الوسطى، وذلك بعد أن انتشرت فكرة الحب الغزلي، و في هذا اليوم يتم تبادل الرسائل الغرامية، وكروت المعايدة ذات الطابع الرومانسي واكثر من يستخدم هذا اليوم هم الشاب والشابات لكي يعبو عن مدى حبهم وولائهم لبعضم.

قصة عيد الحب,

انما ترجع سبب تسمية عيد الحب بهذا الاسم للقس الروماني فالنتاين الذي أُرسل للسجن ثمّ ساعد فتاة عمياء في استعادة بصرها وقد وقعت في حبه، وتقول رواية أخرى بأنّه قد وقع في حب ابنة سجانه ثمّ أرسل لها رسالةً كتب بها (من حبيبك فالنتاين).

وايضا تعود تسمية عيد الحب بهذا الاسم لتكريم ثلاثة قديسين مسيحيين لقبوا بهذا الاسم، الأول كان كاهناً في روما، والآخر كان في تيرني، بينما الثالث هو القديس فالنتاين، وقد قيل بأنّ القديسين الثلاثة قتلوا في ذات التاريخ 14 شباط.

ويعتقد ايضا معظم العلماء أنّ فالنتاين كان كاهناً اجتذب استياء الإمبراطور الروماني كلوديوس الثاني عام 270 قبل الميلاد، حيث تشير الأسطورة إلى أن الملك منع زواج الجنود، لاعتقاده بأن العزاب يكونون جنوداً أفضل من المتزوجين، وكان فالنتاين يؤدي طقوس الزواج بالسر، فكشف امره وتمّ القبض عليه ومن ثم أعدم بتاريخ 14 شباط ولهذا يرجع تاريخ عيد الحب نسبة لهذا الجندي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *