الحمل والولادة

سبب انتفاخ وتورم جسم المراة الحامل

أن العديد من السيدات الحوامل يعانين من التورم  وذلك بسبب ارتفاع إنتاج السوائل في الجسم إلى أكثر من 50٪ فوق المعدل الطبيعي التي يفرضها الحمل.

هذا و مع توسع الجسم لإسكان الجنين المتنامي، يتم إفراز المزيد من مستويات السوائل لتليين الجسم وإضفاء النعومة عليه. في حين أن زيادة الوزن خلال فترة الحمل أمر لا مفر منه، هناك بالفعل تقلبات كبيرة في المكونات المختلفة التي تساهم في زيادة الوزن.

وايضا لزيادة الوزن عند النساء الحوامل نتيجة لمجموعة من العوامل، مثل الجنين، والسائل الأمينوسي، والمشيمة، وأنسجة الثدي والرحم، والدهون الأمومية والسوائل خارج الخلوية. هذه المكونات الفردية تتغير طوال فترة الحمل، مع بعض النساء الحوامل ينتابهن القلق من زيادة الوزن مقارنة بالحوامل الأخرى.

هذا وأن الوذمة أو التورم تظهر في الجسم في الوجه واليدين والكاحلين والقدمين والساقين. يوفر تراكم السوائل في الجسم تزييتاً فعالاً للمفاصل وأنسجة معينة، مما يخفف من عملية الولادة. عادة ما يكون التورم هاماً بداية من الشهر الخامس فصاعداً، ويتقدم تدريجياً بشكل صحيح حتى وقت الولادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *