فديو

حالات اغماء على الهواء مباشرة

ان الاغماء أو الغشيان هو فقدان مؤقت للوعي يليه عودة إلى اليقظة الكاملة. فقدان الوعي هذا يرافقه في العادة فقدان السيطرة على العضلات الذي يمكن أن يؤدي إلى السقوط. و الدماغ البشري يتكون عن عدة أقسام، هي نصفي الدماغ، المخيخ، وجذع المخ. تتطلب خلايا الدماغ تدفق كمية كافية من الدم لتوفير الاوكسجين والجلوكوز (السكر) للبقاء على قيد الحياة.
ليبقى الجسم مستيقظا، يجب أن يعمل كلا من الجهاز التنشيطي العصبي الموجود في جذع الدماغ وعلى الأقل أحد نصفي الدماغ. تحدث الإغماءة أما أن بفقد جهاز التنشيط العصبي إمدادات الدم التي يحتاجها ليعمل، أو أن يحرم كلا من نصفي الدماغ من الدم، والأكسجين، أو الجلوكوز. ولهذا فتوقف المخ عن العمل يعني أنه يتوجب حدوث تعطل وجيز لعملية تدفق الدم لكامل الدماغ أو ضمن جهاز التنشيط العصبي.
الإغماء لا ينتج عن الإصابات التي قد تصيب الرأس، لأن فقدان الوعي بعد حدوث إصابة في الرأس هو ما يطلق عليه الارتجاج. إلا أن الإغماء بدوره يسبب الإصابة، فعند الإغماء قد يسقط الشخص ويؤذي نفسه. والأخطر هو الإغماء أثناء القيام بأنشطة مثل قيادة السيارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *