اخبار العالم

تصوير العلاقات لنزلاء أحد الفنادق وبيعها على الإنترنت

ربما لا يعلم ضيوف أحد فنادق كوريا الجنوبية على دراية بالكاميرات السرية الموجودة في الغرف؛ لأنها كانت مخبأة داخل مجفف الشعر وصناديق التلفزيون الرقمية وحتى مقابس الحائط.

ولقد أوضحت إدارة التحقيقات الإلكترونية في وكالة الشرطة الوطنية بكوريا الجنوبية، أن عصابة ” كريب شو ” قامت بتصوير 1600 نزيل من أحد الفنادق بهذه الكاميرات وعرضت بث مباشر على الإنترنت، أثناء ممارسة علاقتهم الجنسية مع أزواجهم.

واستفادت العصابة من اللقطات السرية؛ لأن موقعهم على الإنترنت يضم أكثر من 4000 عضو يبحثون عن هذه المشاهد، إذ دفع ما يقرب من 100 منهم حوالي 40 جنيهاً استرلينياً كرسوم شهرية (44.95 دولارًا) ، لمشاهدة هذه اللقطات.

وذكرت سي إن إن، أن الذين يديرون البرنامج كسبوا أكثر من 4500 جنيه إسترليني (6000 دولار) في الأشهر الخمسة الماضية.

واعتقل رجال الشرطة رجلين، بينما يجري التحقيق مع شخصين آخرين فيما يتعلق بكاميرات التجسس، وقالت الشرطة إنه لا توجد علامة على تورط الفنادق في الفضيحة.

وأضاف ضباط التحقيق السيبراني: “ك انت هناك حالة مماثلة في الماضي حيث تم تركيب كاميرات غير قانونية في (الفنادق) وشاهدت باستمرار وبشكل سري، لكن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها القبض على الشرطة حيث تم بث مقاطع الفيديو مباشرة على الإنترنت ” .

صحيفة صدى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *