الحب والزواج

الحب من أول نظرة عند الرجل

ان الحبُ يشير عادة إلى تجربة أو شعور شخصي تجاه شخص آخر وغالباً ما يرتبط الحب بمفهوم رعاية شخص أو شيء والاهتمام به، بالإضافة للاختلافات بين الثقافات في فهم الحب أو تعريفه لقد تغيرت الأفكار حول الحب أيضاً وبشكلٍ كبير مع مرور الزمن فبعض المؤرِّخين يرجعون المفاهيم الحديثة للحب الرومانسي إلى أوروبا خلال وبعد العصور الوسطى على الرغم من وجود مفاهيم الرومانسيَّة في الشعر الكلاسيكي القديم هذا ويعتبر الحب من النظرة الأولى شعوراً صعب التفسير، فهو خليط من المشاعر المُعقّدة والمتشابكة بين الانجذاب، والارتباك، والعاطفة، والرغبة في التقرب من شخص معين، ويكمن السبب في صعوبة تفسيره أو وصفه هو صعوبة تحديد طبيعة وماهيّة المشاعر التي يشعر بها الإنسان في تلك اللحظة, ومن المثير للاهتمام هو شعور الشخص الذي وقع في الحب من النظرة الأولى بأنّه يرغب بأن يعلن حبه أمام الجميع ويعترف للطرف الآخر بحبه من اللقاء الأول، وأن يخبر جميع أصدقائه بمشاعره، حيث يشعر بأنّه قد وجد ضالته التي يبحث عنها، دون أن يعطي نفسه فرصةً لإعادة التفكير بمنطقية ودراسة الموقف بعقلانية، فالمشاعر جارفة وتغلب العقل والمنطق.

ماهي علامات الحب لدى الرجل,

استراق النظرات,

يحاول الرجل استراق النظرات بين الحين والآخر، ويبقى يراقب الطرف الآخر حتّى يستغل كلّ لحظة انشغال أو عدم انتباه حتّى يسترق النظر، ويشعر بالارتباك في حال لاحظ الطرف الآخر أنّ هناك من ينظر إليه باستمرار.

الغيرة اللاارادية على الحبيبة,

بالرغم من عدم وجود أيّ شيءٍ يربط الرجل بتلك الأنثى غير ذلك اللقاء البسيط الذي ربما لم يتجاوز دقائق معدودة، إلّا أنّه يشعر بالغيرة في داخله إذا رأى أحداً ما يحاول التودد إليها أو التقرب منها والكلام معها، ويتكون شعور الغيرة لأنّه رسم في مخيلته أنّ هذه الأنثى هي حبيبته المستقبلية.

الشعور بالتوتر عند اللقاء,

يشعر الرجل بالتوتر والقلق عند اللقاء الأول عادةً، ويكون ذلك خوفاً من عدم إعطاء انطباع جيد للطرف الآخر، فيبقى قلقاً يُفكّر فيما إذا كان سوف ينجح في لفت الانتباه بطريقةٍ جيدة، وإذا كان سينجح في ترك انطباع إيجابي أم لا.

الشعور بانجذاب حقيقي ودائم للحبيبة ,

في العديد من الحالات يشعر الرجل بالفتور وعدم الانجذاب بعد عدّة لقاءات مع شريكته، حيث يبدأ باكتشاف شخصيتها بشكلٍ حقيقي وتتضح أمامه كلّ الفروقات والحواجز التي قد تحول دون استمرارهما معاً، لكن في حالة الحب من النظرة الأولى فإنّ هذا لن يحدث غالباً، فالانجذاب حقيقي ومستمر غير مقترن بوقت معين، يشابه قوة الانجذاب المغناطيسي الدائم في جميع الأوقات وجميع الحالات.

يبدأ بتصور المستقبل مع الحبيبة,

منذ اللحظة الأولى التي يراها فيها الرجل فإنّه يبدأ بتخيل مستقبله مع تلك المرأة، وقد يبقى ساعات كاملة وأيام طوال في تصوّر كلّ تفاصيل حياتهما معاً، فتراه شارد الذهن يُفكر في أول موعد لهما ويوم الزفاف واختيار أسماء الأطفال وفي تفاصيل الحياة اليومية في بيت واحد.

الرغبة في معرفة كل شيء عن الحبيبة,

عنها منذ اللحظة الأولى التي يرى فيها الرجل تلك المرأة ينتابه الفضول الشديد في معرفة كلّ شيءٍ عنها وعن أدق تفاصيل حياتها، ولا يكتفي بمعرفة اسمها، ومكان سكنها، ودراستها، وعملها، بل يرغب أيضاً في معرفة كلّ التفاصيل الدقيقة، مثل: لونها المُفضّل، ونوع الطعام الذي تُفضّله، وما هي هواياتها، وكيف تقضي أوقات فراغها، ويبدأ باستخدام الأدوات المتاحة أمامه للبحث ولمعرفة كلّ تلك الأشياء.

الشعور بالإيجابية تجاه من يحب,

يشعر الرجل عندما يحب بالإيجابية وأنّ كلّ شيءٍ يسير على ما يرام، وبأنّه قادر على تجاوز جميع العقبات التي قد تواجهه في سبيل الفوز بقلب المرأة التي يحب، على عكس الأشخاص الذين لا يشعرون بالحب فغالباً ما ينتابهم شعور بالقلق، والخوف، والرهبة من علاقات الحب والارتباط بشكلٍ عام، ويترددون في الاستمرار في هذه العلاقة.

ماهي نظريات الحب في علم النفس,

لقد تم تطوير العديد من النظريات التي تفسر العلاقات والترابط بين البشر في السنوات الأخيرة، البعض يقسم الناس لنوعين النرجسيِّين أو المتميِّزين بالإيثار، بدوره يؤكِّد الباحث في علم النفس التطبيقي سكوت بيك في أعماله أنَّ الحب هو الاهتمام بالجانب الروحي للشريك ويصف الحب بأنَّه عمل أو نشاط وليس مجرد شعور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *