سيارات واليات

الحالة التي يتوجب بها تغيير سائل التبريد

يعتبر سائل التبريد من أبرز العوامل التي تساعد محرك السيارة على عمله بكفاءة عالية، كما أنه يعمل على حماية المحرك من التلف خاصة في منطقة الخليج العربي بسبب ارتفاع درجات الحرارة بصورة عالية جداً.

وتتلخص وظيفة سائل التبريد في إبقاء درجة حرارة محرك السيارة مستقرة في أقصى الظروف سواء كانت حرارة الجو مرتفعة جداً أو درجة الحرارة منخفضة جداً، لذا يجب عدم استخدام المياه العادية أو حتى المياه المقطرة في عملية تبريد المحرك، لأن درجة غليان هذان النوعان هي 100 على عكس درجة غليان سائل التبريد التي تكون 140 تقريباً.

وسائل تبريد المحرك له مدة صلاحية مثل جميع السوائل والزيوت والأجزاء في السيارة، يفقد بعدها خصائصه ووظائفه وتتحلل المياه به، ويظهر الصدأ والترسبات في الردياتير، وهو ما يجلب الضرر إلى المحرك ومضخة الوقود والردياتير.

لذا يجب القيام بتغيير سائل التبريد عند انتهاء مدة صلاحيته، بعض الشركات تنصح بتغيير سائل تبريد المحرك كل 80 ألف كم كما أن شركات أخرى تقول أن تغييره بعد 120 ألف كم أو بعد مرور 4 سنوات، لكن وبسبب الأجواء الحارة (في الخليج مثلاً) فإنه يفضل تغييره بعد 80 ألف كم تقريباً، أو حسب ما تحدده الشركة المصنعة، أو حسب نوعية السائل ذاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *