اخبار الرياضة

معلومات عن الأولومبياد

“الألعاب الأولمبية ومعلومات عنها منذ تأسيسها

كانت الألعاب الأولمبية القديمة عبارة عن مزيج من مهرجانات دينية ورياضية تقام كل أربع سنوات في ” حرم زيوس” في ” أولومبيا” باليونان من القرن الثامن عشر إلى القرن الرابع الميلادي وكانت المنافسة بين دول ومدن عدة وممالك اليونان القديمة ومن هذه المنافسات الرياضية كانت العاب القوى والمصارعات ورياضة بانكرايتو اليونانية ومسابقات الخيل واحداث سباق العربات ويتم تأجيل جميع النزاعات بين دول المدن أكثر من 200 دولة حتى انتهاء الألعاب وعرف هذا باسم السلام أو الهدنة الأولمبية ويعتبر موسس الألعاب الأولمبية ” البارون بيير دي كوبرتان”

وأدى التطور الكبير خلال القرنين العشرين والحادي والعشرين إلى العديد من التغيرات في الألعاب الأولمبية مثل إنشاء الألعاب الأولمبية الشتوية للرياضات الثلجية والجليدية والألعاب البارالمبية الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة وكام للالعاب الأولمبية” بعد دينيا” حيث تضمنت الألعاب أحداثا رياضية جنبا إلى جنب مع طقوس تقديم الاضحية والقرابين لكل من ” زيوس  وبيلوبس” البطل المقدس والملك الأسطوري لأولومبيا

وكان للالعاب الأولمبية “بعدا ثقافيا” حيث كان المؤرخون والشعراء والنحاتون يخلدون انتصارات الفائزين من خلال القصائد والتماثيل واستخدم اليونانيون هذه الفترة المعروفة باسم الاولومبياد كأحدى وحدات قياس الوقتوبلغت الألعاب الاولومبية ذروة نجاحها في القرنين السادس والخامس قبل الميلاد ولكن بدأت بالتراجع بنتيجة ازدياد نفوذ وسيطرة الرومان في اليونان قديما

وللأولومبياد “علم” يعبر عنه يحوي على دوائر ملونة للقارات نذكر منها: الدائرة السوداء في العلم إلى القارة الأفريقية وكون العرق المسيطر هو الأسود، والدائرة الصفراء للقارة الآسيوية كون العرق المسيطر هو الأصفر، والدائرة الحمراء للقارة الاميركية كون الشعوب الحمراء أو الهنود الحمر هم السكان الأصليين، والدائرة الخضراء للقارة الأوروبية كونها القارة الوحيدة التي ليس بها صحراء، والدائرة الزرقاء للقارة الأوقينية كون معظم هذة القارة هي جزر تحيط بها مياه البحر

وقد وضع “القسم الاولومبي” “بيير دي كوبرتان” مؤسس الألعاب الأولمبية الحديثة ونص القسم : ” نقسم أننا نقبل بالألعاب كمثابرين شرفاء ونحترم قوانينها ونسعى للإشتراك منها بشهامة لشرف بلادنا ولمجد الرياضة”

“والنشيد الالومبي” اعتمدته في جلستها في مدينة طوكيو اقتبس عن انشودة رياضية أغريقية قديمة وكتبه الشاعر ” كوستيس بالاماس” : ياعبقري القدم الأزلي والد الصحيح والجميل الخير إنزل إلى هذه الأرض وتحت هذه السماء الشاهدتين على مجدك انرنا بشعاعك”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *