حوادث وقضايا

اغتــصـاب جماعي لفتاة يدفعها لانهاء حياتها وترك رسالة عن حملها

قررت فتاة في الثالثة عشر من عمرها، الا نتحار بعد تعرُّضها إلى اغتـ صاب جماعي على يد عصابة مكونة من ستة رجال.

وقفزت الطفلة من شرفة منزلها عند منتصف الليل في العاصمة التايلاندية بانكوك، فيما قالت والدتها للشرطة إن ابنتها احتجزت لدى عصابة وتعرضت لاغـ تصاب جماعي في 11 نوفمبر الجاري.

وأردفت أن الحادث أدخلت ابنتها في اكتئاب عميق، لكنها تعرفت على اثنين من المشبه بهم.

وقالت الفتاة على «فيس بوك » قبل الا نتحار: « أنا على وشك الذهاب و إذا لم أكن حاملًا ، كنت سأذهب منذ فترة طويلة».

صحيفة صدى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *