معلومات طبية

أضرار سماعة الأذن

” أضرار سماعة
الأذن” 

ربط الأطباء بين سماعات الأذن وعدد من حالات التهابات الأذن وحالات فقدان السمع في السنوات الماضية وعند وضع سماعات الاذن لمده 60 دقيقة

1- ستتسبب بدخول البكتيريا إلى الأذن، فالبكتيريا موجودة على السماعات، لأننا عادة ما نتركها ملقاة، وعند إدخالها في قناة الأذن فهي تنتقل إلى الأذن.

2- مع استمرار دخول البكتيريا إلى الأذن واستعمالها لساعات طويلة بشكل متكرر، فإن هذا قد يقود إلى الحساسية والطفح الجلدي أو التهابات الأذن.

3- تتسبب سماعات الأذن أو الرأس في تلف الأذن وبمرور الوقت تتسبب أصوات سماعات الرأس في انحناء خلايا الشعيرات في القوقعة بدرجة كبيرة أو شديدة للغاية.

4- صوت السماعات اذا كان عاليا يسبب بإحداث تلف، فحتى الاستماع إلى سماعات الرأس أو سماعات الأذن بمستوى صوت معتدل قد يؤدي إلى تلف السمع بمرور الوقت، لأن الأذن لا تتلف فقط بسبب الضوضاء، ولكن أيضا بسبب طول التعرض لها.

5- زيادة خطر تراكم الشمع في الأذن، فنظرا إلى أن آذاننا مصممة لتنظيف نفسها فإن ارتداء سماعات الأذن يعيق ذلك ويمكن أن يراكم شمع الأذن، ويمكن أن يؤدي تراكم الشمع المفرط إلى التأثير على السمع.

“أساليب عليك اتباعها عند استخدام سماعات الاذن“:

1. استمع بنسبة 60% من الحد الأقصى لمستوى الصوت في جهازك لمدة 60 دقيقة.
2. أخذ استراحة لمدة 5 دقائق على الأقل كل ساعة
3.استبدل سماعات الأذن بسماعات رأس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *